أكد مصدر مطلع، على "أن مصاعب الأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، تزداد داخل فرق الحزب البرلمانية، حيث اختار فريق مستشاري حزب الميزان عبد السلام اللبار، رئيسا للفريق، بدل رحال المكاوي، الذي كان مدعوما من طرف الأمين العام (شباط).

وبحسب ذات المصدر، فقد تعرض شباط، لهجوم شرس من طرف نواب في الفريق، خلال اجتماع فريق الحزب بمجلس النواب يوم الثلاثاء 20 أكتوبر.

من جهة أخرى، كشف مصدر الموقع أنه تم اختيار محمد الأنصاري، خليفة أول لرئيس مجلس المستشارين، فيما تم اختيار رحال المكاوي أمينا للجنة المالية، وأحمد لخريف أمينا عاما للمالية بذات المجلس.

وتجدر الإشارة إلى أن مجلس المستشارين يعقد جلسة في هذه الأثناء من يوم الأربعاء 21 أكتوبر لهيكلة المجلس.