بديل ـ الرباط

أفاد الكونونيل الجهوي للدرك الملكي، بكلميم، لـ"بديل" خلال هذه الأثناء (الساعة السادسة و45 دقيقة مساء) من اليوم السبت، أن المدينة والضواحي ما تزال تعيش، حالة من "الاستنفار" الأمني بمختلف الأشكال.

وأضاف أن مجموعة من الأحياء والجماعات القروية الواقعة بضواحي كليميم، يتم نقل آهاليها من قبل عناصر الدرك والوقاية المدنية، إلى المركب الرياضي بالمدينة، تحسبا لوقوع أية أضرار.

ونفى المسؤول الأمني "وقوع أية أضرار بشرية بالمنطقة"، مؤكدا سيطرة السلطات الأمنية على الوضع بالمناطق التي أعلن على أنها "منكوبة".

هذه، في القوت الذي كان مصدر مقرب من والي الجهة، قد أقر بأن السلطات الأمنية، قد فقدت السيطرة على بعض الدواوير المعزولة ضواحي كلميم.

وفي هذه الصور الحديثة، واقع الفيضانات بكليميم وطانطان خلال مساء هذا اليوم.