بديل- الرباط

أفضى التحقيق، الذي أمر به الملك، حول مشروع "باديس" إلى اكتشاف حصول مسؤولين معروفين بالذراع المالي للدولة "السيديجي" على فيلات وإقامات بأثمنة تفضيلية بقلب العاصمة الإقتصادية قرب شارع غاندي، إضافة الى تفويت مشاريع صناعية الى مقربين لمسؤولين.

ونقلت "المساء"، في عددها ليوم الأربعاء 10 شتنبر، عن مصادرها ، معطيات مثيرة بخصوص الإستماع الى مسؤولين سابقين وحاليين بعدد من الإدارات والمكاتب والمصالح والمؤسسات العمومية والشركات الخاصة بخصوص فضيحة المشروع السكني والعقاري الضخم "مدينة باديس".

وأشارت الجريدة انه قد توبع في الملف المدير المالي والمدير العام السابق ومقاول ومسؤولين عن مكتبين للدراسات بتهمة إختلاس وتبديد أموال عمومية.