في خطوة مفاجأة، سحب عبد اللطيف أوعمو، مرشح الأغلبية الحكومية، ترشيحه لرئاسة مجلس المستشارين.

وكشف نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب "التقدم الإشتراكية"، في تدوينة على صفحته الإجتماعية بـ"الفيسبوك" أن السبب وراء سحب ترشيح رفيقه في الحزب عبد اللطيف اوعمو، يعود إلى "عدم التزام مستشاري الحركة الشعبية بالتصويت لصالحه".

كما أعلن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، سحب ترشيح مرشحته، نائلة التازي لرئاسة الغرفة الثانية للبرلمان، معللا (الإتحاد) ذلك بعدم رغبته "الدخول في أية مقاربة حسابية، يفرضها تعدد الترشيحات الحزبية".

وبعد هذه المستجدات، يُرتقب أن تشتد المنافسة لرئاسة مجلس المستشارين بين عبد الصمد قيوح، مرشح حزب "الإستقلال"، وبين حكيم بنشماس، قيادي حزب "البام".