بديل- اسماعيل طاهري

عبرت منظمة مراسلون بلا حدود عن ادانتها لقرار تأجيل جلسة استماع قاضي التحقيق لعلي أنوزلا.

وحث بيان صحفي عن المنظمة صدر يوم الثلاثاء 20 ماي، السلطات المغربية على إسقاط جميع التهم الموجهة ضد الصحفي علي أنوزلا.

ونقل البيان قول لوسي موريلون مدير الأبحاث في المنظمة. "إن المنظمة تحث السلطات المغربية لامتلاك الشجاعة لإسقاط جميع التهم الموجهة ضد الصحفي ورفع الحجب عن موقع لكم".

وأضاف البيان انه وبعد سبعة شهور من إطلاق سراح علي أنوزلا لازال هذا الأخير مستهدفا.

ورفض البيان أسلوب تأجيل جلسة استماع قاضي التحقيق عبر مكالمة هاتفية الى محاميه حسن السملالي يوما قبل تاريخ عقد الجلسة المقررة في20 ماي. لأسباب ترتبط بوجود القاضي في عطلة.

وذكر البيان باستمرار حجب موقع لكم في نسختيه العربية والفرنسية. رغم تقديم أنوزلا يطلب رفع الحجب في سبتمبر 2013 الى الوكالة الوطنية لتقنين الاتصالات لكنها رفضت طلبه. وطلبت منه توجيه طلب في الموضوع الى الوكيل العام لمجكمة الإستئناف بالرباط.

كما أشار البيان الى رفض والي الرباط يومي 9 و12 ماي تسلم وثائق ملف تأسيس جمعية"الحرية الآن" بوصفها منظمة غير حكومية تعنى بالدفاع عن حرية الصحافة.