أبدى الكثير من أعضاء مجلس النواب، تخوفات كبيرة من قرارات التعيينات الغامضة التي يمكن أن يتخذها رئيس مجلس النواب، خلال الفترة الأخيرة من عمر الولاية التشريعية.

وبحسب ما أفاد موقع "كيفاش"، فإن هناك ضغوطات شديدة تمارس على رئيس المجلس، الطالبي العلمي، من أجل تعيين مدراء جدد في الأنفاس الأخيرة، إضافة إلى الموافقة على قرار إدماج أكثر من 100 موظف، جلهم يعمل مع الفرق البرلمانية كملحقين، خصوصا من مجال التعليم.

وأضاف المصدر، أن الفرق البرلمانية، وتجنبا لأي إحراج سياسي أو إعلامي، دفعت النقابة المستقلة إلى مطالبة المجلس بإدماج الكثير من أطر الأحزاب الممثلة في البرلمان.