صافح رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الجمعة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز في القدس في لقاء علني يندر حدوثه بين الرجلين.

ونشر المتحدث باسم نتنياهو مقطع فيديو على موقع تويتر، يقول فيه عباس وهو يصافح نتنياهو باللغة الانجليزية “تسرني رؤيتك. مضى وقت طويل” بينما شكره نتنياهو وزوجته سارة على حضوره.

يذكر ان الرجلين تصافحا اثناء قمة المناخ في باريس في تشرين الثاني/ نوفمبر، لكن دون محادثات.

ويعود اخر اجتماع مهم وعلني بينهما الى العام 2010، رغم تقارير غير مؤكدة عن لقاءات سرية بعدها.

وعبر عباس الاربعاء عن عن اسفه وحزنه لوفاة بيريز، قائلا انه “كان شريكا في صنع سلام الشجعان” مع الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وتوفي بيريز، حائز جائزة نوبل للسلام لدوره في التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين، عن 93 عاما فجر الاربعاء بعد اسبوعين من اصابته بجلطة دماغية.

وبيريز هو الشخصية الاخيرة من جيل مؤسسي ما يسمى بـ(دولة إسرائيل) وأحد المهندسين الرئيسيين لاتفاق اوسلو للسلام مع الفلسطينيين في 1993 الذي منح بفضله جائزة نوبل للسلام مع رئيس الوزراء حينذاك اسحق رابين الذي اغتيل في 1995 والزعيم الفلسطيني ياسر عرفات الذي توفي في 2004.