قررت محكمة لاهاي محاكمة زعيم «حزب الحرية» كيرت فيلدرز بتهمة التحريض على التمييز والكراهية ضد المغاربة المقيمين بهولندا، ابتداء من سنة 2016 على أبعد تقدير.

وأفادت وسائل إعلام هولندية، بحسب جريدة "القدس العربي" أن الناطق الرسمي باسم محكمة لاهاي لم يحدد تاريخا دقيقا لبدء محاكمة الزعيم الشعبوي المعروف بعدائه للمهاجرين والإسلام. مشيرة إلى أنه لم يسجل أي تأخر في معالجة الملف وأن الأمر يتعلق بـ»ملف خاص» يتطلب بحثه التمهيدي الكثير من الوقت.

وأوضحت المصادر ذاتها أن النيابة العامة الهولندية قد طالبت، في أيار/مايو المنصرم، دفاع الزعيم اليميني المتطرف بالعمل بشكل أسرع من أجل البدء في الدعوى. متهمة دفاع المتهم بممارسة التسويف، «إذ كانت تأمل فتح ملف المحاكمة ضد فيلدرز قبل صيف 2015″.

وأعلنت النيابة العامة أن النائب الهولندي سيتابع من أجل التمييز والتحريض على الكراهية إثر تصريحات عدائية أدلى بها ضد المغاربة المقيمين في هولندا. وهي التهم التي رفضها دفاع المتهم مطالبا بمنح الوقت للزعيم اليميني من أجل الدفاع عن نفسه في وجه أزيد من 6000 شكوى تم تقديمها ضده، تضيف المصادر.