بديل- عن طنة 24

أفاد مصدر قضائي بمدريد، بأن المحكمة الدستورية الاسبانية قضت ببطلان الاستفتاء الذي نظم في تاسع نونبر الماضي في جهة كاطالونيا (شمال شرق اسبانيا) ، واعتبرته منافيا لدستور 1978 .

وحسب المصدر ذاته ، فقد قرر قضاة المحكمة الدستورية " بالإجماع " خلال اجتماع استثنائي عقد أمس الاربعاء، إلغاء الاستفتاء بشأن استقلال كاطالونيا، الذي كان قد دعا إليه رئيس الحكومة المحلية أرتور ماس ، وكذا المرسوم القانوني الذي يدعو إلى التصويت في الاستفتاء.

وكانت الحكومة الاسبانية قد قدمت طعنا أمام المحكمة الدستورية ضد هذا الاستفتاء وضد مرسوم قانون وقعه أرتور ماس، مشيرة إلى أن منطقة ذاتية الحكم "غير مؤهلة لإجراء استفتاء"، وأن هذا التصويت "يمس بالسيادة الوطنية التي هي ملك للشعب الإسباني".

يذكر أن المحكمة الدستورية سبق أن قررت تعليق " الاستفتاء البديل" الذي نظم عوض الاستفتاء الاصلي في كاطالونيا في 9 نونبر الماضي حيث اعتبرته "غير قانوني".

وعلى الرغم من كل هذه الأحكام القضائية ، فقد أعلن أرتور ماس نهاية شهر نوفمبر الماضي ، عن إجراء انتخابات إقليمية سابقة لأوانها في كاطالونيا في 27 شتنبر المقبل تتمحور حول استقلال الجهة عن إسبانيا.