بديل ـ شريف بلمصفطى

طالب العديد من المحتجات والمحتجين، مساء الخميس 26 يونيو، خلال وقفة نُظمت أمام البرلمان بإيقاف كل أشكال التعذيب و محاسبة جميع المسؤولين عنه، حاملين شعار " لا للإفلات من العقاب في جرائم التعذيب".

الوقفة التي نظمتها منظمة العفو الدولية بتنسيق مع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان و نشطاء حركة 20 فبراير جاءت احتفاء بإحياء اليوم العالمي لمناهضة العنف الذي يُحتفى به في 26 من يونيو.

و حضرت الوقفة العديد من الوجوه الحقوقية و الجمعوية المعروفة لمناشدة الدولة المغربية بالتوقف عن انتهاك حقوق الإنسان و الإلتزام بالمواثيق الدولية.

وهتف المحتجات والمحتجون بالعديد من الشعارات التي تدين السياسة الحقوقية للدولة، وتدعو لمحاسبة الجلادين.
و تجدر الإشارة أيضا إلى أن الوقفة انظم إليها مئات المحتجين من الاطر العليا المعطلة و حاملي الشهادات رافعين شعارات ، لتتدخل القوات العمومية لتفريق المحتشدين مما أسفر عن اصابات طفيفة .