بديل- عن طنجة 24

فاد مصدر أمني، يوم الأربعاء، أنه تم توقيف شخص حاول إرشاء شرطي مرور، مقابل التغاضي عن مخالفة، كان هذا الأخير بصدد تحرير مخالفة مرورية بشأنها، وسط مدينة طنجة.


وحسب نفس المصدر متحدثا لـ"طنجة 24"، فقد تم توقيف المتهم، لمحاولته إرشاء الشرطي، بعد أن هم بتسليمه مبلغ مالي بقيمة 100 درهم، كرشوة لإعفائه من تحرير محضر مخالفة مرورية، تتمثل في وقوفه في مكان ممنوع بشارع الحرية وسط مدينة طنجة.


وتعتبر هذه هي الحالة الثانية في مدينة طنجة، في ظرف أسبوع واحد، حيث سبق لمسؤول أمني يوم الاثنين الماضي، أن قام بتوقيف صاحب سيارة للنقل السري، بعد أن حاول رشوته بمبلغ مالي مقداره 1000 درهم، مقابل الإفراج عن سيارته الموضوعة رهن الحجز الاحتياطي.


وكانت الأجهزة الأمنية، قد أوقفت عددا من الأشخاص مؤخرا في العديد من المدن المغربية، على ذمة محاولات لتقديم مبالغ مالية كرشاوى لرجال الشرطة، بينهم مواطن فرنسي، تم اعتقاله بباب سبتة، بعدما حاول إرشاء رجل أمن بمبلغ 300 درهم، مقابل التغاضي عن محاولة تهريب سيارة فاخرة خارج المغرب.


وكانت مديرية الأمن الوطني قد عممت قبل أسابيع قليلة مذكرة تشدد فيها على وجوب تدعيم إجراءات النزاهة والتخليق، من خلال حملات للتوعية والتحسيس في صفوف الموظفين، والمراقبات الدورية والفجائية التي تباشرها المفتشية العامة والمصالح الأمنية المحلية".


ولفتت مديرية الأمن إلى أن التسجيلات التي انتشرت بشأن تلقي رجال شرطة للرشوة من سائقين، والتي تم بثها على موقع يوتوب، يتعمد أصحابها ارتكاب مخالفات مرورية للإيقاع بموظفي تطبيق القانون، ليتسنى تصويرهم والتشهير بهم، وهو المعطى الذي تعاملت معه مصالح الأمن بحزم كبير"، تورد المذكرة.