بديل ـ الرباط

تحولت لحظة من لحظات برنامج على قناة "ميدي1" مساء الخميس 04 نونبر، إلى مواجهة ساخنة بين محمد خيي، عضو اللجنة والمالية والإقتصادية، لمجلس النواب (العدالة والتنمية) وخالد الطاربلسي، رئيس رابطة المحامين الإستقلاليين.

فبعد أن اتهم خيي الطرابلسي بالترافع في المحاكم لصالح "المفسدين" رد عليه الطرابلسي بكون "البيجيدي" يحمي من وصفه بـ"المفسد" محمد بنعيسى، رئيس المجلس البلدي لمدينة أصيلة، عند مواجهة الأخير للمستشار المقال من المجلس الزبير بنسعدون، القابع بسجن طنجة، بعد أن "فُبرك" له ملف "التجارة في المخدرات" بحسب حقوقيين وسياسيين بالمدينة.

وهاجم الطرابلسي "العدالة والتنمية" بقوة لـ"تخليها"، بحسبه، عن برنامجها الإنتخابي والحكومي، واصفا قول رئيس الحكومة داخل مجلس النواب "عندي لائحة مهربي الأموال" بـ"القول الخطير".

خيي لم يقف مكتوف الأيدي واللسان أمام الطرابلسي، محملا حزب الأخير جزءا كبيرا من الإختلالات التي ورثتها حكومتهم.

من جهته، طالب رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب" محمد طارق السباعي، الحكومة بإحصاء ثروات المغاربة في الخارج وتتبع أنشطتهم الإقتصادية وكل الاموال التي تخرج من المغرب، نافيا استحالة القيام بذلك، كما ذكر منشط البرنامج.

وأشار السباعي إلى الصناديق السوداء غير المراقبة في المغرب، داعيا الحكومة إلى حماية المال العام واسترداد الأموال المنهوبة والمهربة.