بديل ـ الرباط

قررت رابطة المحامين الاستقلاليين مؤازرة القاضي محمد الهيني، يوم الثالث من يونيو، خلال مثوله امام المجلس الأعلى للقضاء، على خلفية خاطرة كتبها على صفحته الإجتماعية.

واعتبر رئيس الرابطة خالد الطرابلسي في تصريح لموقع "بديل. أنفو" متابعة الهيني أمر غير مقبول، وبأنها لا تستند على أساس قانوني، مشيرا إلى أنهم سينتذبون خيرة محامي الرابطة من أجل دعم القاضي ومؤازرته أمام المجلس. وجاء قرار الرابطة هذا خلال جمع عام لأعضائها نظم يوم السبت 31 ماي بمدينة فاس.

وكان وزير العدل مصطفى الرميد قد قرر متابعة القاضي الهيني أمام المجلس الأعلى للقضاء بعد أن كتب الهيني خاطرة على صفحته الإجتماعية، رأى فيها الوزير استهدافا لشخص مدير مركزي بالوزارة، وهو الأمر الذي ينفيه القاضي، بل ويؤكد على وجود علاقة قوية بينه وبين هذا المدير.