بديل ـ منعم توفيق

نظم محامون بمدينة تطوان ببهو المحكمة الإبتدائية بعد إزالة البياض عن بدلاتهم يوم 13 نوفنبر، وقفة إحتجاجية رافعين شعارات، و لافتات مكتوب على إحداها "مسودة مشروع قانون المسطرة المدنية مس بحق المواطن في خدمات قضائية ذات جودة"، وغيرها من الشعارات.

و ندد المحامون المحتجون خلال وقفتهم بما أسموه "الإجهاز على مكتسبات الدفاع وحقوقه، وحق المواطن في الولوج السلسل للعدالة".

و أتت وقفة المحامين بتطوان أمس الخميس في إطار تنفيذ توصيات مكتب هيئات المحامين مؤكدين أن الوقفة "بداية لنضال آخر سواء على صعيد جمعية هيئات المحامين، أو على صعيد هيئة المحامين بتطوان، وأنه سيعقب هذه الوقفة توقف المحامين عن العمل طيلة يوم 20 نونبر الجاري".

وأوضح المحتجون في تصريح للموقع، أن جمعية هيئات المحامين قدمت ملفها المطلبي الثلاثاء المنصرم، إلى رئيسي مجلسي النواب والمستشارين، و أن لجمعية هيئات المحامين لقاء آخر، يوم 25 نونبر الجاري، مع مجموعة من الفرق البرلمانية، وكذا رؤساء الأحزاب السياسية، ورئاسة المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان، لتقديم ملفها المطلبي.

يشار إلى أن مظاهرات مماثلة نظمها محاميون في مدن أخرى كالرباط و الدار البيضاء و مراكش.