اخترق مجهولون بث القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، مساء أمس الثلاثاء، وبثّوا صورًا للأذان من المسجد الأقصى المبارك، بالإضافة إلى صور للحرائق التي عمّت البلاد.

وبث المخترقون شريط فيديو يربط ما بين الحرائق ومنع الأذان، قالوا فيه بالعبريّة: "عقاب من الله"، واستمر الاختراق عدّة دقائق، قبل أن تعاود القناة بثّها المعتاد.

وتمكن المخترقون من اختراق بث القناة العاشرة والتشويش عليها، دون بث أشرطة فيديو أو ما شابه.

وليست هذه المرّة الأولى التي يخترق فيها بث القناة الثانية، فقد قال فلسطينيّون لم يكشفوا عن هويّتهم، مطلع العام الجاري، إنّهم تمكّنوا من اختراق بثّ القناة الثّانية للتلفزيون الإسرائيليّ، إذ ظهر على الشّاشة مقاطع فيديو داعمة ‘لانتفاضة القدس’ تشتمل على أغان وأناشيد تمجّد الهبّة الشّعبيّة.