بديل ـ ياسر أروين

علم موقع "بديل" من مصادر مقربة من اللجنة المنظمة لكأس العالم للأندية بالمغرب، أن باحة المركب الرياضي "الأمير مولاي عبد الله"، تعرف تنظيم وقفة احتجاجية في هذه الأثناء من يوم السبت 13 دجنبر، من طرف "المتطوعين" المغاربة.

وحسب ذات المصادر، فإن "المتطوعين" يحتجون على سوء التغذية، وكذا "سوء المعاملة" من طرف إحدى المسؤولات. 

وفي اتصال هاتفي للموقع بأحد المحتجين، اتهم الأخير بشكل مباشر المسؤولة المذكورة بتفويت صفقة التغذية إلى ممون حفلات معروف بالعاصمة، مقابل نسبة مئوية من المداخيل، مما حذا بها إلى طرد وممارسة "التعسف" ضد كل من احتج على سوء التغذية أو المعاملة، يقول المتحدث.

ويرفع المتطوعين شعارات وصفتها المصادر بـ"القوية" في حق المسؤولين، ويطالبون بحضور مسؤول كبير للتفاوض، كشرط لاستمرار العمل، بعدما تخلى المحتجون عن بطائقهم، "بادجاتهم"، وهددوا بالإنسحاب كليا من العمل.

يذكر أن لجنة تنظيم "الموندياليتو" اتفقت على منح مبلغ مالي مقدر في 150 درهما عن كل يوم عمل لمن أسمتهم "المتطوعين"، بالإضافة إلى توفير التغذية والنقل لهم.