بديل ــ الرباط

فوجئ فاعلون سياسيون بحضور فقيه يزرع مساحات شاسعة بـ "الكيف" مبحوث عنه بمقتضى مذكرة قضائية، (بحضوره) إلى تجمع سياسي عقده أعضاء حزب "التجمع الوطني للأحرار" بجماعة "بني فغلوم" التابعة لإقليم الشاون، أمام أعين السلطات.

 أكثر من هذا، قال الفاعلون لموقع "بديل"، إن الفقيه يصول ويجول بسيارة بيضاء رباعية الدفع، متجاوزا يوميا سدين قضائيين، دون أن يجري توقيفه.

المثير أكثر في القضية، أن الفقيه زرع قرابة 50 هكتارا من "الكيف" ورغم معاينة ميدانية للسلطات المشكلة من مختلف الأجهزة، للمساحة المزروعة ووجود تقارير في الموضوع، فقد استطاع الفقيه ان يجني المحصول بكل أريحية؛ وكأن شيئا لم يقع، تضيف نفس المصادر.

وذكرت المصادر أن الفقيه وهو مستشار جماعي يحتل سكنا تابعا للجماعة، دون موجب حق.

وتتهم المصادر الفقيه بالوقوف وراء الشكايات المجهولة ضد المواطنين، حيث يعمد إلى تحرير شكايات كيدية ضد المواطنين بغاية ابتزاهم وترهيبهم لتصفية حسابات عالقة معهم، مطالبة المصادر السلطات المعنية بإعمال القانون ومواجهة هذا الفقيه.