بديل ـ الرباط

علم "بديل"، من مصادر محلية أن إدارة الثانوية الإعدادية "لمزم" التابعة ترابيا لإقليم قلعة السراغنة، "طردت" 50 تلميذا دفعة واحدة، و أبعدتهم عن الدراسة بشكل نهائي.

وأوضحت المصادر أن آباء و أولياء التلاميذ المطرودين، لجؤوا إلى استعطاف المؤسسة من أجل إعادة التلاميذ إلى فصولهم، لكن إعدادية لمزم لم تقبل إلا 6 طلبات من بين الخمسين.

و استنكر الآباء هذه الخطوة، بحسب المصادر، معتبرينها "قرارا مجحفا وضدا على مذكرة وزارية تدعو إلى عدم فصل التلاميذ، و استبدال هذه العقوبات و طرق أخرى تربوية و بيداغوجية، مثل إلزام التلاميذ بالقيام بأعمال النظافة، و خدمة التلاميذ الداخليين".

من جهتها، قالت فعاليات جمعوية، إن من شأن هذا القرار أن يُخلف نتائج نفسية و اجتماعية وخيمة في حق التلاميذ و عائلاتهم، مضيفة -الفعاليات- أن هذا الإجراء "يطرح علامات استفهام بخصوص الخطابات التي تروج لها الدولة حول النهوض بالمنظومة التعليمية بالمغرب".

ولم يتسن للموقع الإتصال بالمؤسسة المعنية، لمعرفة تفاصيل هذا القرار و حيثياته.