أكدت مصادر إعلامية متطابقة خبر وفاة نور الدين الحديوي، مؤذن مسجد الحسن الثاني،  ضمن الفاجعة التي أودت بحياة أزيد من 900 قتيلا يوم الخميس 24 شتنبر في السعدوية.

وكانت إبنت الفقيد  ليلى الحديوي  قد كتبت على صفحتها الخاصة بأن والدها مفقود منذ حريق عرفات يوم الثلاثاء، وطالبت بعدم إرسال أي رسالة إليها إلا في حال توفر معلومات رسمية.

وكانت سفارة المغرب في السعودية قد نفت وفاة أي مغربية أو مغربي ضمن الفاجعة قبل أن يتأكد الموقع من وفاة مواطنة مغربية ولاحقا مؤذن مسجد الحسن الثاني.