بديل ـ الرباط

تحت هذا العنوان، أفادت الجريدة الفرنسية "لو جورنال دي ديمانش" أن محاميي المملكة المغربية سيقدمون تقرير خبرة ضمن الشكاية بالقذف ضد الجمعية الفرنسية "مسيحيون من أجل منع التعذيب"، التي اتهمت عبد اللطيف حموشي، مدير المخابرات المغربية، بـ"تعذيب" العديد من المغاربة.

وسبق لحموشي أن تلقى استدعاء من طرف قاض تحقيق فرنسي أرسله إلى مقر سفارة المغرب في باريس في شهر فبراير الماضي، مما سبب أزمة دبلوماسية بين المغرب وفرنسا.

واستعانت المملكة المغربية بخبرة شركة فرنسية لها شهرة عالمية في مجال تركيب الصور سبق لها أن اشتغلت على صور مركبة مستعملة في دعاية كوريا الشمالية، وصور أخرى عن الحرب في سوريا.