بديل- عن سكاي نيوز عربي

انطلق من برج إطلاق في قاعدة لإطلاق الصواريخ تابعة للبحرية الأميركية في ولاية هاواي، يوم السبت 28 يونيو، منطاد ضخم يحمل مركبة فضاء تجريبية على شكل صحن تابعة لإدارة الفضاء والطيران الأميركية (ناسا) لاختبار أنظمة الهبوط للمركبة التي سترسلها بمهام لكوكب المريخ في المستقبل.

ولكن التجربة فشلت بسبب تعثر انتفاخ مظلة ضخمة كانت تهدف إلى قيادة المركبة للهبوط في المحيط الهادي بشكل سليم.

وقال المهندس في ناسا دان كواتا في معمل الدفع النفاث في باسادينا بولاية كاليفورنيا خلال مقابلة على تلفزيون ناسا "هذه فرصة بالنسبة لنا لمراجعة البيانات والتعلم مما حدث وتطبيق ذلك على التجربة التالية.

"هذه تجربة أثمن بالنسبة لنا مما لو كان كل شيء سار بشكل سليم".

وكان المنطاد الذي يعمل بالهيليوم قد انطلق الساعة 2.40 بعد ظهر السبت بتوقيت شرق الولايات المتحدة (18:40 بتوقيت غرينتش) ووصل إلى ارتفاعه المستهدف الذي بلغ 120 ألف قدم (36576 مترا) فوق المحيط الهادي بعد ذلك بنحو ساعتين ونصف .

ويبلغ المنطاد من الضخامة ما يكفي لتغطية استاد روز بول لكرة القدم في باسادينا بولاية كاليفورنيا.

وأذاع تلفزيون ناسا على الهواء مباشرة عملية إطلاق المنطاد التي تأجلت ست مرات هذا الشهر بسبب الأحوال الجوية غير المواتية.

وكالة ناسا الفضائية
الفضاء