بديل- إسماعيل طاهري

تعرض عمال بالمنطقة الصناعية اكزناية إلى الضرب يوم الاثنين19 ماي. ووجه احتجاج عمال شركة كريف المطالبين بحقوقهم بعد الطرد التعسفي الذي طالهم.

واستنكر بيان مجالس عاملات وعمال طنجة صدر في 21 ماي الهجوم العنيف على العمال منددا بالطرد الطرد التعسفي.

واستطرد البيان أن حراس الأمن الخاص انهالوا على العاملات والعمال بالضرب والسب وعلى إثرها أصيب العامل هشام جناتي الإدريسي والعاملة خديجة امعوش حيث أصيب الأول على مستوى الفم نتج عنه سقوط ضرسين واثنين من أسنانه الأمامية والثانية تعرضت لضربات قوية على مختلف أنحاء جسدها أسفرت عن رضوض وكدمات متفاوتة".

المثير في الفيديو هو أن الشاب ظل ساقطا في الأرض لوقت طويل وكأن البلاد بلا اسعاف ولا بوليس، علما أن الوضع كان مشحونا وقابلا  لحدوث كوارث أكبر.