علم "بديل"، أن المحكمة الإدارية بمكناس، ألغت يوم الثلاثاء 22 شنبر، اللائحة الجهوية لحزب "التجمع الوطني للأحرار"، بجهة درعة تافيلالت بعد إلغاء انتخاب وكيلها سعيد اشباعتو، بسبب طعن تقدم به حزب "الإتحاد الإشتراكي".

واكد مصدر مطلع، أن حزب لشكر تقدم بطعن لدى المحكمة، بسبب عدم استيفاء شباعتو لجميع الشروط التي تستوجبها استقالته من حزب الوردة، مما جعل عضويته ثابتة، فضلا عن عضويته بحزب "الحمامة" وهو الشيء الذي يتنافى مع قانون الإنتخابات.

من جهته أكد شباعتو في تصريحات صحفية، أنه سيستأنف الحكم، على اعتبار أن المجلس الدستوري أقر بصحة استقالته، التي قدما في السابع من غشت المنصرم.

ومن المرتقب أن يتم تعويض سعيد شباعتو، الذي ظفر بنيابة رئيس الجهة لحبيب السوباني، بالعضو الذي يليه مباشرة وفق نتائج الإنتخابات.