علم "بديل" أن الكاتب الأول لحزب "الاتحاد الاشتراكي"، إدريس لشكر، انفجر غاضبا في وجه عضوة المكتب السياسي، حنان رحاب، وذلك بعد تداول أنباء حول ترشيحها رسميا على رأس لائحة شباب الحزب، في الانتخابات التشريعية المقبلة".

وبحسب ما ذكره مصدر من داخل الاتحاد الاشتراكي، رفض الكشف عن هويته، "فقد اتهم لشكر رحاب بالوقوف وراء الأنباء التي تم تداولها عبر بعض المنابر الإعلامية، حول كونها رشحت رسميا على رأس لائحة الشباب، وذلك بهدف الضغط عليه (لشكر) ليضعها وكيلة للائحة".

وأكد متحدث "بديل"، أن لشكر استشاط غضبا في وجه رحاب، زوال يوم الجمعة 26 غشت الجاري، بمقر العرعار، وقال لها :" باركة من اللعب الخاوي، خرجت عليا في المؤتمر و الآن باغيا تدابزيني مع الشباب، واش باغيا دري ليا الماء فركابي، اش غدي نقول للجنة الإدارية، هادشي بغتيه يشتت في يدي لأن، الشباب غدي يقول كولست مع إدريس، و الجهات غدي تخذ مواقف متشنجة".

وأشار المصدر ذاته "أن رحاب لم تجب بأية كلمة وظلت تتلعثم في الكلام، وأحرجت كثيرا أمام الحاضرين".

وبحسب المصدر فإن رحاب قامت بتسريب معلومات مغلوطة لبعض الزملاء الصحفيين وذلك بهدف تقوية مركزها لكي تحضى برئاسة إحدى اللوائح، خاصة بعد شعورها بقوة المنافسة بعد دخول مرشحين لهم مؤهلات علمية أكثر منها ".