بديل ـ الرباط

اتهم ادريس لشكر في ندوة صحفية عقدها يوم الجمعة 25 يوليوز بالرباط حكومة عبد الإله بن كيران بـ"العجز" عن محاربة "داعش الداخل".

و حذر لشكر في ندوته من مغبة انتشار تنظيمات متطرفة في الآونة الأخيرة، خصوصا مع ازدياد ظاهرة " التكفير" من طرف "شيوخ" سلفيين في حق رموز سياسية و حقوقية وازنة.

و في ذات السياق قال لشكر أنه لن يقاضي المسمى "أبو النعيم" عقب الفيديو الذي نشره هذا الأخير على الموقع الاجتماعي "يوتوب"، يكفره فيه و يُحل دمه حسب "فتاوى" أوردها أبو النعيم في شريطه.

و حمل الكاتب العام لحزب الإتحاد الإشتراكي مسؤولية انتشار مثل هذه التصريحات للحكومة التي يقودها حزب العدالة و التنمية لكونها هي "المسؤولة عن حماية المغاربة لأنها تملك السلطة و العدل".