علم "بديل" أن الكاتب الأول لحزب الإتحاد الإشتراكي ادريس لشكر اجتماع سرا باتحاديين بطنجة مؤخرا قبل أن يشكل مكتبا جديدا لفرع أصيلة دون علم الأخير ورئيسه.

ويرأس فرع أصيلا الدكتور يحيى بن الوليد، الأستاذ الجامعي وهو من الأهرامات التاريخية لحزب الاتحاد الإشتراكي بأصيلة يشغل عضوا باتحاد كتاب المغرب وله اكثر من مؤلف، ويحظى بشعبية منقطعة النظير بذات المدينة علاوة على شعبيته داخل الجامعة.