علم "بديل" أن لجنة من المفتشية العامة للمالية حلت بمستشفى محمد الخامس بطنجة خلال الأسبوع الذي نودعه للبحث في "اختلالات في صرف ميزانية المستشفى" .

وحسب ما أفاد به مصدر نقابي "بديل"، " فإن لجنة المفتشية العامة للمالية، تقوم بالبحث في مالية ومصاريف مستشفى محمد الخامس بطنجة، مند يوم الخميس 8 أكتوبر"، مضيفا "بما أن هذه اللجنة حلت بالمستشفى إلا ولديها معطيات ووثائق عن اختلالات في صرف ميزانية المستشفى".

وحسب ذات المصدر، فإن حلول هذه اللجنة بمستشفى محمد الخامس تزامن مع الحديث عن وفاة مجموعة من الأطفال حديثي الولادة "بسبب النقص في الموارد البشرية واللوجيستيكية للمستشفى".

وكان الكاتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة بطنجة، المنضوية تحت لواء "الكنفدرالية الديمقراطية للشغل" خالد الغنيمي، (كان) قد طالب خلال وقفة احتجاجية سابقة بنفس المستشفى بـ"فتح تحقيق قضائي في مالي أدوية 2014، والتعيينات والتقاعد المبكر".

كما تحدث عن "غياب التجهيزات الطبية والأدوية اللازمة من داخل المستشفى وتوجيه جزء من ميزانية المستشفى لإصلاح سكنى المدير بدل جلب الأدوية والمعدات الضرورية".