أعلنت الشرطة الألمانية المحلية، أن لاجئ سوري يبلغ من العمر21 عاما، قتل امرأة وأصاب شخصين بساطور في وسط مدينة روتلينغن في ألمانيا، اليوم الأحد قبل أن يتم اعتقاله.

وبحسب وكالة "فرانس بريس"، فقد قالت الشرطة في بيان لها إن السوري "كان على خلاف" مع المرأة فقتلها "بساطور"، قبل أن يجرح امرأة ثانية ورجلا، موضحة بأنه لم يتسن للشرطة كشف دوافع الاعتداء على الفور.

وعتبر هذا هو الإعتداء الثالث على التوالي في ألمانيا، حيث قام أفغاني بطعن 21 شخصا داخل قطار، بالإضافة إلى قيام ايراني بقتل 9 أشخاص وجرح العشرات في هجوم على مركز للتسوق.