أخضع الأمن الفرنسي، المصلين المسلمين اليوم الجمعة 20نونبر، لتفتيش دقيق، قبل ولوج مسجد باريس الكبير، لأداء صلاة الجمعة اليوم.

وبحسب شريط "فيديو" الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، نقلا عن مجموعة من المصلين الذين استوقفتهم هذه الإجراءات الأمنية ، فإن هذا يأتي ضمن مجموعة من التدابير الأمنية التي اتخذتها القوات الأمنية الفرنسية، عقب الأحداث الأخيرة.

وكانت القوات الفرنسة، قد شرعت في تطبيق هذه التدابير الاحترازية، بعد هجمات باريس الإرهابية، التي خلفت المئات من القتلى والجرحى.