تساءل مصدر حقوقي بمدينة طرفاية، عن كيفية وصول مواطن أوروبي يدعي أنه من مدينة سبتة شمال المغرب إلى  مدينة طرفاية جنوب المغرب من دون أن يتوفر على جواز سفر؟

وأضاف ذات المصدر في حديثه مع "بديل" أنه تم توقيف مواطن من جنسية رومانية يبلغ من العمر (35 سنة) من طرف الدرك الملكي بنقطة تفتيش الواد الواعر التابعة ترابيا لجماعة أخفنير، بالقرب من طرفاية، ليلة الاثنين الثلاثاء 24 نونبر، بعد اكتشاف عدم توفره على جواز سفر، مدعيا أنه ضاع منه بمدينة الدار البيضاء".

وتساءل المصدر الحقوقي عن كيفية عبور المواطن الروماني كل هذه المسافة داخل التراب المغربي مستعملا وسائل نقل عمومية (حافلات) من دون أن تنتبه إليه المصالح الأمنية، وهو لا يتوفر على جواز سفر أو تصريح بتقديمه شكاية ضياع جواز سفره".

وأكد المصدر أنه تم تسليم المواطن الروماني لقسم شرطة الحدود بولاية أمن مدينة العيون لتعميق البحث معه واتخاذ الإجراءات القانونية المتبعة ".