بديل- الرباط

يعقد وزير الخارجية الأميركي جون كيري، السبت، مباحثات في القاهرة، مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي، ووزير الخارجية المصري سامح شكري، بشأن الدور المصري في التحالف الدولي ضد "تنظيم الدولة" في العراق وسوريا.

وتأتي زيارة كيري للقاهرة غداة لقائه مسؤولين أتراك في أنقرة، الجمعة، حيث أكد على ثقته بنجاح بلاده بتشكيل تحالف دولي كبير لمحاربة التنظيم، مشيرا إلى أنه من السابق لأوانه تحديد ما هو مطلوب من كل دولة في التحالف الجديد.

وتسارعت وتيرة التحركات الدبلوماسية على المستويين العربي والغربي، بشأن دعم هذا التحالف، بعد يومين من استضافة الرياض اجتماعا بهذا الخصوص بحضور 11 دولة.

وفي الوقت الذي يقوم كيري بجولة في المنطقة لجمع التأييد لخطة الرئيس باراك أوباما لشن ضربات على جانبي الحدود السورية العراقية ضد الجماعات الإرهابية، أكد أنه يجب ألا يكون لإيران دور في هذه المهمة.

وقال إنه لن يكون "ملائما" لإيران المشاركة في محادثات بشأن مواجهة مقاتلي "تنظيم الدولة"، متهما إيران بأنها "دولة راعية للإرهاب". ووصفت طهران التحالف الجديد بأنه "يلفه نقاط غموض كثيرة".