تسود حالة من الإستنفار الأمني، بالأقاليم  الجنوبية بسبب ترتيبات الاحتفال بذكرى المسيرة الخضراء لهذه السنة، إذ إن الملك سيحل بمدينة العيون، من أجل تخليد ذكرى المسيرة الخضراء، وهو الخبر الذي نشره "بديل" قبل نحو شهر.


وأكدت يومية "المساء" في عدد الإثنين 19 أكتوبر، أن الملك سيُعلن عن قرارات غير مسبوقة تهم قضية الصحراء.

وقالت اليومية، إن الزيارة تأكدت بعد أن عقدت ولاية الأمن بالمنطقة اجتماعات طارئة لجميع مصالحها، لترتيب الموعد وتأمين الاحتفالات.

وأضاف المصدر ذاته، أنه من بين القرارات المنتظرة تلك التي تهم المجلس الملكي لشؤون الصحراء.