عاد حساب "كريس كولمان" إلى نشر وثائق سرية حول المغرب، بعد غياب دام شهورا، حيث تطرق هذه المرة إلى موضوع نشر المغرب لمضادات جوية في بعض الأماكن المعروفة بالمملكة، خاصة على السواحل خلال السنة الماضية.

وحسب ما ذكرته جريدة "رأي اليوم"، فإن جديد “كريس كولمان” هذه المرة يتجلى في "تسريب مراسلة بين سفير المغرب بالاتحاد الأوروبي موجهة إلى وزارة الخارجية والتعاون تفيد بطلب المغرب مساعدة عسكرية من طرف حلف شمال الأطلسي لمواجهة أي تهديد محتمل يكون مصدره  ليبيا".

واكد الصحيفة، نقلا عن "كولمان"، ان “المملكة المغربية طلبت اعادة النظر في اتفاقية "انروفر" التي تم توقيعها بين "الناتو" والمغرب سنة 2011 وذلك عقب هجمات مبنى التجارة العالمي في نيويورك، وهي اتفاقية تعنى فقط برصد الجهة البحرية من خلال مراقبة النشاط الملاحي للسفن التجارية والحربية على طول السواحل المغربية، بما فيها مضيق جبل طارق".

ويضيف المصدر ذاته أن المغرب طالب "بتوسيع تعاونه مع “الناتو” ليشمل أيضا المجال الجوي، وهو ما تجسد في إلحاح السفير المغربي لدى الاتحاد الأوروبي بالمطالبة باستعمال {حلف الشمال الاطلسي} لطائرات “اواكس″ المتطورة لمراقبة الأجواء المغربية، وأيضا استعمالها في عمليات تنصت معقدة ودقيقة" حسب “كولمان”.

وجاء في المراسلة ايضا ان الطلب المغربي اتى بعد شهر تقريبا من إعلان وزارة الداخلية عن مخاوف من اختفاء طائرات ليبية، وأن تقع هذه الطائرات في أيدي جماعات متطرفة تستعملها في عمليات إرهابية نوعية.

وأوردت "رأي اليوم"  مسائلة أنه "في خضم كل هذه المعلومات التي يسربها الحساب المجهول يكمن في الظرفية التي يتعمد فيها صاحبه نشر هذه النوعية من المراسلات ؟ ومدى صحتها بالاساس؟ ولماذا يغيب لفترة من الزمن ثم يعود الى النشاط بشكل مفاجئ ؟"