بديل- عن سكاي نيوز عربي

أشاد الرئيس الكوبي، راؤول كاسترو، بتبادل تاريخي للسجناء مع الولايات المتحدة، الأربعاء، وأثني على الرئيس الأميركي، باراك أوباما، إثر اتفاق الدولتين على تطبيع العلاقات، بعد عداوة دامت أكثر من 5 عقود.

وقال كاسترو، في خطاب تلفزيوني أثار مشاعر البهجة في شوارع هافانا، حيث ينظر إلى الجواسيس الكوبيين على أنهم أبطال: "نحتاج أن نتعلم العيش سويا بطريقة متحضرة رغم خلافاتنا".

وأشاد كاسترو بأوباما لموافقته على تبادل السجناء، والسعي من أجل إقامة علاقة جديدة مع كوبا.

وأضاف كاسترو، الذي كان يتحدث في نفس التوقيت، الذي أعلن فيه أوباما أن إدارته ستعيد العلاقات الدبلوماسية مع كوبا: "قرار الرئيس أوباما يستحق الاحترام، والتقدير من شعبنا".