قال محمد قشور، عضو اللجنة الإدارية لحزب "الاتحاد الإشتراكي" وكاتب فرع الحزب بجماعة "فيفي" التابعة لإقليم الشاون إن مرشحين من حزب "البجيدي" حاولوا تصفيته جسديا دون تدخل السلطات رغم إشعارهم بذلك، بحسبه.

أكثر من هذا، ذكر قشور، في تسجيل صوتي،  حصل عليه الموقع عن طريق "جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان" أن مرشحي "البجيدي" الذين هددوه بتصفيته جسديا هم " تجار مخدرات".

واعتبر قشور صمت السلطات إزاء ما يتعرض له رغبة من جهات في إخراس صوته المزعج خاصة أمام ما تحظى به حملته الانتخابية من تفاعل من لدن قسم واسع من الساكنة بحسبه، شاكرا هؤلاء على دعمهم له.