بديل ـ الرباط

وعدت قيادية حزب "الأصالة والمعاصرة" خديجة الرويسي المعتقل السلفي بسجن تيفلت محمد حاجب بالتوسط لدى جهات لم تكشف عنها من أجل الإفراج عنه، قبل إقناعه بتوقيف إضرابه عن الطعام.

وذكرت مصادر مقربة لموقع "بديل. أنفو" أن الرويسي زارت حاجب بسجن تيفلت يوم الخميس 5 يونيو، بصفتها قياية في حزب "البام" وليس بصفتها الحقوقية، وحاول الموقع الإتصال بها لاستجلاء الصورة أكثر حول هذه الخطوة، لكن هاتفها ظل طيلة صباح الجمعة 6 يونيو، يرن دون رد.

المصادر أكدت أن الرويسي زارت حاجب لوحده من دون باقي زملائه المعتقلين الإسلاميين المضربين عن الطعام.

ويحوز حاجب على قرار أممي يقضي بالإفراج الفوري عنه، بعد أن اقتنع الفريق الأممي حول الإعتقال التعسفي، الذي زار المغرب قبل شهور، بغياب أسس قانونية تبرر الإعتقال.