بديل ـ الرباط

تحدث حقوقيون لموقع "بديل" عما وصفوها بـ"قنبلة" كبيرة تفجرت، يوم الخميس 13 نونبر، بمستشفى "سانية الرمل" بتطوان.

وأفادت "جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان" أن مواطنة أنجبت "خِدِّيجًا" في المستشفى يوم الاثنين 10 نونبر، قبل وضعه في قارورة، في أفق تسلمه اليوم الخميس، لكن المواطن خالد الصوفي، حين وصل  إلى المستشفى للسؤال على ابنه، فوجئ بإدارة المستشفى في بادئ الأمر تنفي علمها بـ"الخديج"، وأمام احتجاجه الكبير، عادت الإدارة لتخبر الأب بأنها دفنته  عن طريق الخطأ.

وأكدت جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان تبنيها لهذا الملف، داعية النيابة العامة إلى فتح تحقيق في الموضوع.

هذا، ولم يتسن للموقع أخذ وجهة نظر إدارة المستشفى بعد ان باءت جميع محاولات الاتصال بالفشل.