بديل- عن مكناس ميديا

نقلت سيدة الى مستشفى محمد الخامس بمكناس في حالة جد حرجة بعدما صدمها قطار عند مدخل مدينة سبع عيون قادما من فاس، يوم الجمعة 28 نونبر.

السيدة التي أخبرنا بعض أفراد أسرتها أنها حامل، كانت تتابع أطفالها متوجهين نحو المدرسة بسبب سوء أحوال الطقس، حيث يظطر أطفال الدوار إلى عبور السكة الحديدية ذهابا وإيابا لغياب ممر. غير أنها تفاجأت عند عودتها بقدوم القطار، وتحت الارتباك لم تقو على فعل شيء ليصدمها القطار بشكل جانبي محدثا إصابات خطيرة.

وعلمنا أن رجال الدرك كانوا أول من حضر لعين المكان، غير أن سيارة الإسعاف ورجال السلطة تأخروا لأزيد من ساعة، وصرح لنا أحد أقارب الضحية أنهم ظلوا يتصلون بالإسعاف لكنها تأخرت، وطالب سائقها كالعادة بتوفير مبلغ 50 درهما مقابل البنزين، حيث لا توفر مصالج البلدية مصاريف البنزين.

وعلمنا قبل قليل أن السيدة فارقت الحياة في طريقها للمستشفى، حيث ضاع وليدها وخلفت أطفالا يتامى.

للإشارة فإن منطقة الحادث لا تتوفر على ممر، كما أن القطارات تمر بسرعة فائقة لتوفر الخط المزدوج دون توفير شروط السلامة من طرف الجماعة المعنية.