بديل ـ الرباط

شهدت محطات القطار الرباط المدينة هذا المساء أجواء مشحونة وحالة تدمر واستياء كبيرين لدى المسافرين بسبب تأخر القطار الرابط بين مدينة الدار البيضاء والقنيطرة لمدة ساعة عن موعده المحدد في الساعة الثالثة ونصف مساء.

وأكد شهود عيان للموقع بأن المسافرين ظلوا ينتظرون قدوم القطار القادم من مدينة الدار البيضاء إلى غاية الساعة الرابعة ونصف تقريبا دون أن تقدم إدارة المحطة أي اعتذار لزبناء المكتب الوطني للكهرباء عن التأخير الحاصل كما لو أن المسألة عادية ولا تطرح لديهم أي مشكل !

وكشفت مصادر الموقع، أن لامبالاة إدارة محطة القطار مع التأخير الحاصل في موعد القطار، الرابط بين البيضاء والقنيطرة، سببت قلقا كبيرا لعدد من المسافرين، بسبب تخوفهم من عدم الالتحاق بمدارس أبنائهم في التوقيت المناسب.