بديل - الدار البيضاء

تحولت جلسة محكمة بإحدى قاعات المحكمة الابتدائية بعين السبع، صباح اليوم الإثنين 09 فبراير، إلى حلبة لمواجهة عنيفة بين محامي ونقيب، قبل أن تسقط موكلة النقيب مغميا عليها داخل القاعة، لتنقل إلى المستشفى بواسطة سيارة الإسعاف.

وانفجرت المواجهة بين النقيب والمحامي بعد أن احتج الأخير على قرار لرئيس الجلسة رأى فيه محاباة للنقيب، الأمر الذي أدخل الأخير في هستيريا من الصراخ لم تحد منها كل التدخلات، قبل أن تنسحب هيئة الجلسة.

وتأجج الأمر أكثر عندما صرخ النقيب في وجه المحامي بكونه نقيب عليه، ليرد المحامي صارخا كذلك في وجه النقيب بكونه نقيب خارج قاعة المحكمة، لكن داخلها فهو طرف متله في ملف، ليتدخل بعض المحامين محاولين تهدئة الوضع والصلح بين الطرفين.