نفذ قراصنة معلوماتية عملية اختلاس لأموال رقمية تفوق قيمتها 50 مليون دولار كانت مخصصة لتمويل صندوق تجريبي يهدف الى اظهار أن هذه الاموال آمنة للاستخدام، بحسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز".

وقد سرقت هذه الاموال من مشروع يحمل اسم "ديسنتريلايزد اوتونومس اورغنيزيشن" (المنظمة المستقلة اللامركزية) بعدما تم جمعها على شكل عملة "ايثر" الشبيهة بعملة "بيتكوين" الرقمية.

وذكرت الصحيفة الاميركية أن هذه القرصنة التي أتت على ثلث الاموال الرقمية المخصصة للمشروع من شأنها القضاء بالكامل على هذا المشروع الممول من المستثمرين.

وقد وسعت تقنية "بلوكتشاين" المستخدمة في اصدار عملات رقمية بينها "ايثر"، حضورها اخيرا في عالم المال حيث قد تثبت فائدتها في المستقبل.

الا ان خبراء في المعلوماتية حذروا خلال الاشهر الاخيرة من ثغرات في تقنية ترميز هذا المشروع تحد من فعاليته، بحسب "نيويورك تايمز".

وقد تعرضت عملة "بيتكوين" الرقمية بدورها الى انتكاسة كبيرة بعدما اعلنت منصة "ام تي غوكس" للتبادل التجاري والتي تتخذ مقرا لها في طوكيو، افلاسها في مطلع سنة 2014 بعد فقدان او اختلاس عملات رقمية بمبالغ طائلة.