شهدت منهم نقلت بعض الحالات الى المستشفى بمدينة الفنيدق.

وأضافت المصادر ذاتها أن عامل عمالة تطوان الى جانب مسؤولين أمنيين مغاربة حضروا الى النقطة الحدودية باب سبتة، كما شوهد تحليق طائرة هيليكوبتر تابعة للدرك المغربي بعد اطلاق الرصاص من طرف الشرطة الاسبانية.
وتتزامن هذه الاحداث مع الزيارة الاولى التي يقوم بها العاهل الاسباني فيليبي السادس للمغرب، والتي تغيب فيها قضية مديني سبتة ومليلية المحتلتين عن طاولة النقاش بين العاهلين المغربي والاسباني.