أفادت تقارير إخبارية محلية بأن مدنيا ومسلحين اثنين لقوا حتفهم في اشتباكات وقعت فجر الأربعاء بين وحدات مشتركة من الجيش والأمن والحرس الوطنيين التونسيين ومجموعة مسلحة بحي الكرمة بولاية القصرين وسط غرب البلاد.
ووفقا لما نقلته إذاعة “موزاييك” على موقعها الإلكتروني فإن صبيا قتل وأصيب أحد أعوان الأمن بطلق ناري في الساق، فيما قتل اثنان من المسلحين خلال تبادل لإطلاق نار كثيف وقع فجر اليوم بين القوات ومجموعة مسلحة متحصنة بثلاثة منازل في حي الكرمة، وذلك إثر ورود معلومات من أحد أهالي الجهة بشأن تحصن عناصر مشبوهة بالمنازل.
وذكرت الإذاعة أن القوات تمكنت بالفعل من اقتحام المنازل الثلاثة.