بديل - الرباط

رفض قاضي التحقيق بالغرفة الأولى لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، يوم الخميس 2 أكتوبر، ملتمس السراح المؤقت الذي تقدم به دفاع طارق حجار، القائد السابق لقيادة سيدي بطاش ببنسليمان، المتهم بالتعذيب.

و كشفت يومية "صحيفة الناس" في عددها ليومي السبت والأحد 4 و5 أكتوبر، أنه في الوقت الذي لم يتحدد تاريخ جلسة الاستنطاق التفصيلي المقبلة، شهدت أولى جلسات الاستنطاق التفصيلي، مواجهة بين المتهمين، من جهة، والمشتكية فاطمة الحوضي، والدة الضحية أحمد البيهاوي، وشقيقه ياسين والضحيتين بوشعيب الوردي ومنير بلهواطي، بصفتهم المشتكون من جهة أخرى، الذين أصروا على متابعة القائد وأعوانه طبقا للقانون.