بديل ـ فريد النقاد

أقدم مواطن على إحراق ذاته بالبنزين بمدينة جرف الملحة إقليم سيدي قاسم، يومه الثلاثاء 6 ماي الجاري، بعد إقدام عون قضائي بمعية عناصر من السلطة المحلية على تنفيذ حكم قضائي ضده، يقضي بإفراغه من منزله.

وعاين موقع "بديل"، رجال شرطة يحملون عشر لترات من البنزين، انتزعوها من صاحب المنزل المحكوم عليه بالإفراغ، بعدما حاول صب البنزين عليه بمعية أبنائه وإشعال النار في جسده. ويعود سبب المشكل إلى تورط المعني في تهمة النصب والإحتيال، والتهجير إلى الديار الإسبانية بدون سند قانوني، الذي قضى بموجبها عقوبة حبسية وصلت إلى سنة سجنا نافذا، وتعويض الضحايا ماديا. للإشارة فإن للمرة السادسة تجرى عملية تنفيذ الحكم دون جدوى.