أنهى كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الذي ينافس في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم صيامه عن تسجيل الأهداف في بداية الموسم الحالي بإحرازه خمسة أهداف بطريقة رائعة ليقود فريقه للفوز 6-صفر على اسبانيول ليصبح هداف ريال مدريد عبر العصور في الدوري المحلي.

وفشل قائد منتخب البرتغال في هز الشباك في أول مباراتين لريال هذا الموسم إلا أن عرضه القوي اليوم رفع رصيده من الأهداف في دوري الدرجة الأولى الاسباني إلى 230 هدفا ليتجاوز الهداف السابق راؤول والذي سجل 228 هدفا.

وافتتح رونالدو (30 عاما) الذي نال جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم والتي يمنحها الاتحاد الدولي (الفيفا) التسجيل في الدقيقة السابعة قبل أن يضيف بقية أهدافه في الدقائق 17 من ركلة جزاء و20 و61 و81 بينما سجل كريم بنزيمة في الدقيقة 28 ليقسو ريال بشدة على اسبانيول الذي بدا بلا حول ولا قوة.

ورفع ريال رصيده إلى سبع نقاط من ثلاث مباريات، فيما تمكن برشلونة من حصد ثلاث نقاط أمام أتلتيكو مدريد بعد فوزه بنتيجة 2-1، وهو الفوز الثالث له خلال 3 مباريات  بالليغا الإسبانية.

وقلب ميسي وفريقه الكتالوني الطاولة على أصحاب الأرض المدريديين الذين تقدموا بهدف عبر الاسباني فرناندو توريس "النينو" في الدقيقة (51) قبل أن يدرك البرازيلي نيمار التعادل لبرشلونة في الدقيقة (55)، فيما تمكن البديل ميسي من انهاء صيامه عن التهديف بهدف اول له في الليغا وثاني لفريقه في الدقيقة (77).

وحقق برشلونة العلامة الكاملة (9 نقاط في ثلاث مباريات) لينتزع صدارة الليغا من غريمه ريال مدريد (7 نقاط) والذي تصدرها لثلاث ساعات تقريبا، بينما تجمد رصيد اتلتيكو مدريد عند 6 نقاط في المركز الخامس.