بديل ـ الرباط

علم "بديل" من مصادر برلمانية أن الاتحادي أحمد الزايدي قدم لائحة قانونية من أربعة وعشرين برلمانيا فيما قدم لشكر لائحة عن اجتماع سابق برئاسة حسناء أبو زيد، إلى رئاسة مجلس النواب، غير أن رئيس المجلس الطلبي العلمي رفض الحسم نهائيا في لائحة الفريق الأصلي، مما يجعل حزب "المهدي وبوعبيد" ولحدود الساعة رسميا بدون فريق برلماني.

من جهة أخرى، يواصل شباط طلب تأجيل وضع لائحة فريقه لدى رئاسة المجلس من اجل انتخاب هياكل الأخير ولجانه البرلمانية. مصادر مُطلعة فسرت هذا التأجيل، كتكتيك من شباط لفسح الفرصة أمام لشكر لتشكيل فريقه، فيما رأت مصادر أخرى أن المستفيد الأكبر من تمزق الاتحاد هو شباط، حيث سيغدو زعيما للمعارضة.

يشار إلى أن انتخاب هاكل مكتب مجلس النواب كان  من المفروض إجراؤه يوم الجمعة الماضي، قبل تأجيل ذلك إلى يوم الاثنين 14 أبريل، دون أن يجري ذلك، مما فوت جلسة دستورية يوم الثلاثاء 15 أبريل، من شأنها تضييع مزيد من الزمن السياسي المغربي.

جذير بالاشارة أيضا إلى أن الموقع حاول الاتصال بشباط وتعذر عليه ذلك.