بديل ـ الرباط

فضيحة أخرى تفجرت في بيت "الأصالة والمعاصرة"، بعد فضيحة مجلس طنجة، وهذه المرة بالدار البيضاء، وبطلها الأمين الجهوي للحزب صلاح الدين بوالغالي، الذي يشغل منصب رئيس المجلس الإقليمي لمجلس مديونة.

وتفيد "صحيفة الناس"، في عددها ليوم الاثنين 21 أبريل، أن المشروع العقاري لشركة"الله أكبر" المملوكة لأسرة القيادي المذكور، متوقف منذ سنوات، فيما فوجىء رجال السلطة المحلية بآليات تستأنف الأشغال، وهو ما استدعى تدخل شرطة البناء في مقاطعة عين الشق والسلطة المحلية لهدم سور "قاعة للأفراح" يتم تشييدها في طريق مكة في حي كاليفورنيا الراقي في العاصمة الاقتصادية.