بديل- عن الشروق

كشف نائب قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني في لبنان، اللواء منير المقدح، أن "فضل شاكر لجأ بداية إلى أهله في منطقة تعمير عين الحلوة وهو يجري اتصالات ليسلم نفسه وليحل مشكلته مع الدولة اللبنانية ونحن نساعد في هذا الإطار".

وأضاف المقدح في لقاء مع إذاعة صوت لبنان، الاثنين، إن "الفنان فضل شاكر في مخيم عين الحلوة أما الشيخ أحمد الأسير فلا معلومات بشأنه".

وأكد المقدح، إن "قوات الأمن نجحت في الحفاظ على أمن مخيم عين الحلوة"، لافتاً إلى "أن الفلسطينيين في لبنان ملتزمون بقرار الفرقاء اللبنانيين، الذي أقروا بضرورة سحب السلاح من خارج المخيمات وتنظيمه داخل المخيمات ونخن نحترم ذلك، ونوافق على أي شيء يقرره الساسة في لبنان".

وأشار إلى "تواصل مع الجيش الذي يتعامل بحكمة مع الأوضاع والمجريات"، مضيفاً "لم يتم التجاوب مع دعوات للتحرك في مخيم عين الحلوة خلال معارك طرابلس، وهناك قوة فلسطينية في مخيم عين الحلوة عليها إجماع فلسطيني بمباركة لبنانية وهي تقوم بدورها وتدخل كل المناطق في المخيم، وهناك ثغرات يجري العمل على حلها عبر تفعيل الحواجز بالتنسيق مع الجيش اللبناني، الذي نتواصل معه عبر خط ساخن وهذا يشكل ضمانة للعمل الأمني"، مؤكداً "أن البندقية الفلسطينية لن توجه إلى الداخل اللبناني".