بديل - متابعة

أقدم بعض الشباب المغاربة، اليوم الإثنين، في مبادرة إنسانية نوعيه، على حلق رؤوسهم كشكل تضامني مع مرضى السرطان.

وقال الشباب المنتمون إلى جمعية "السلام "، الذين قاموا بهذه الخطوة التضامنية، ومن بينهم فتاة،  أنهم حلقوا رؤوسهم للتقرب أكثر من مرضى السرطان الذين يعالجون عبر الأشعة الكيميائية.

وأبدى هؤلاء الشباب امتعاضهم من إدارات المستشفيات العمومية التي رفضت أن تستقبلهم ما دفعهم لحلق رؤوسهم بمحل للحلاقة بسيدي مومن بالدار البيضاء.